الجمعة، 1 فبراير 2013

استخبارات تركيا وقطر تعمل على اذكاء الفتنة بالانبار


شباب المهجر -- اتهم عضو ائتلاف “دولة القانون” عبد الحليم الرهيمي تركيا وقطر والسعودية بمحاولة ضرب العملية السياسية والديمقراطية في العراق لاسباب وأوهام طائفية، مؤكدا ان عناصر الاستخبارات التركية والقطرية يعملون في محافظة الانبار على اذكاء الفتنة واشعالها بين ابناء العراق.../...

وقال الرهيمي أن هنالك دول عربية في مقدمتها قطر والسعودية يهمها أن تفشل التجربة الديمقراطية في العراق لاسباب طائفية مقيتة، ولا تريد مشاركة كافة المكونات العراقية في الثروات والقرار والسلطة، بالاضافة الى خشيتها من وصول رياح التغيير إليها.

واضاف الرهيمي أن هناك نزعة عثمانية لدى القيادة التركية، وحلم لدى اردوغان بالعودة الى عهد السلطة العثمانية والسيطرة على العراق والمنطقة، مؤكدا ان هذا الوهم جاء على حساب العلاقات السياسية والاقتصادية الجيدة بين البلدين التي وصلت الى نحو 15 مليار دولار.

ليست هناك تعليقات: