السبت، 16 فبراير، 2013

الصحف التونسية تكشف أعداد وأسماء إرهابيين تونسيين ...

قتلوا في سورية مؤخراً


شباب المهجر -- في دليل جديد على تورط المرتزقة والإرهابيين من دول عدة في الحرب الشرسة التي تشن على سورية أكدت صحيفتان تونسيتان اليوم أن العمليات التي ينفذها الجيش العربي السوري لصد المجموعات الإرهابية أدت إلى مقتل ثلاثة تونسيين مؤخرا تسللوا للمشاركة في دعم هذه المجموعات بينما جرى الحديث في تونس عن مقتل أكثر من مئة تونسي في سورية حتى الآن.../...

وقالت صحيفة "التونسية": إن الأنباء تتحدث عن مصرع إرهابي تونسي يدعى (أبو عبد الرحمن) من مدينة الكاف ويقطن بدوار هيشر مع زوجته وطفليه مشيرة إلى أن القتيل المذكور التحق بالمجموعات المسلحة في سورية منذ ثلاثة أشهر.

من جهتها قالت صحيفة "الشروق" التونسية: إن شخصين قتلا مؤخرا في حلب بعد اشتباكات مع الجيش العربي السوري موضحة أن المعلومات التي حصلت عليها الصحيفة تفيد بأن (عبد الله الكامل أم هاني) 29 عاما هو أحد القتلى أما الثاني فيدعى (طارق الجلالي).

وخلفت هذه الحادثة ردود أفعال من بعض السياسيين التونسيين الذين اعتبروا أن هناك عمليات تجييش من قبل أطراف سياسية معينة تدعو شباب تونس إلى الالتحاق بالحرب في سورية باعتبارها "جهادا في سبيل الله" وأن مثل هذه العمليات ستدفع الشباب التونسي إلى الدخول في نفق مظلم.

وكانت إذاعة "اكسبرس اف ام" التونسية أكدت قبل يومين مقتل 132 إرهابيا ممن يقاتلون إلى جانب المجموعات الإرهابية المسلحة في حلب أغلبهم تونسيون.

-------
وكالات

ليست هناك تعليقات: