الاثنين، 18 فبراير، 2013

مسيرة احتجاج في القاهرة اثر اعتداء على كنيسة في الفيوم

أمر قضائي بإحضار سلفي

 وصف متظاهرات قبطيات بالعاهرات


شباب المهجر -- أمرت سلطات التحقيق القضائية في مصر، مساء الأحد، بضبط وإحضار داعية سلفي للتحقيق معه في اتهامات منسوبة إليه بازدراء الأديان وسب وقذف فتيات مسيحيات. وأصدر كمال مختار، وكيل النيابة في المكتب الفني التابع للنائب العام المصري، مساء امس، قراراً بضبط وإحضار الداعية السلفي أحمد محمد محمود الشهير باسم 'أبو إسلام' للتحقيق معه في اتهامات منسوبة إليه 'بازدراء الأديان وسب وقذف نساء وفتيات مسيحيات'.../...

وكانت ناشطات مصريات نظمن، بوقت سابق امس، وقفة احتجاجية أمام دار القضاء العالي حيث مكتب النائب العام بوسط القاهرة، استنكاراً لوصفهن بـ'العاهرات' من قبل 'أبو إسلام'.

وفرضت عناصر الأمن طوقاً بالحواجز الحديدية حول دار القضاء العالي، وتواجدت آليتان خفيفتان أمام المبنى.

وكان الناشط المسيحي نجيب جبرائيل قدَّم إلى النائب العام المصري بلاغاً رسمياً يتهم الداعية السلفي أحمد محمد محمود عبد الله الشهير باسم 'أبو إسلام' يتهمه فيه بـ'ازدراء الدين المسيحي، وبسب وقذف نساء مصريات'.

وأبلغ مصدر حقوقي أن الناشط نجيب جبرائيل، رئيس الاتحاد المصري لحقوق الإنسان، طلب في البلاغ رقم 481 لسنة 2013 'ضبط وإحضار الداعية أحمد محمد محمود الشهير باسم أبو إسلام صاحب قناة الأمة الفضائية، والتحقيق معه في ما ذكره عبر الفضائية من الدعوة للتبول على الكتاب المقدّس'.

وأضاف جبرائيل أن 'أبو إسلام وصف الفتيات القبطيات اللاتي ذهبن مع أخواتهن المسلمات إلى ميدان التحرير بوسط القاهرة للتظاهر بأنهن صليبيات عاهرات داعرات ذهبن من أجل أن يُغتصبن'.

ووفقاً للمصادر الحقوقية، فإن النائب العام تلقى نحو 20 بلاغاً أخرى تطالب بضبط وإحضار أبو إسلام.

وينظر القضاء المصري قضية أُخرى متهم فيها أبو إسلام هي ازدراء الدين المسيحي عبر تمزيق الكتاب المقدّس خلال مظاهرات بمحيط السفارة الأمريكية في سبتمبر/أيلول 2012 احتجاجاً على فيلم أمريكي اُعتبر مسيئاً للإسلام.

وعلى الصعيد نفسه نظم المئات من الأقباط مساء الأحد مسيرة من دوران شبرا إلى دار القضاء العالي تنديدا بالاعتداء على كنيسة بالفيوم.

ورفع المتظاهرون خلال المسيرة لافتات تطالب بالسماح ببناء الكنائس وتشديد الحراسة عليها، ومعاقبة المعتدين عليها.

وقال نادر شكري المتحدث الرسمي باسم اتحاد شباب ماسبيرو إحدى الجهات الداعية للمظاهرة إن المسيرة يشارك فيها عدد من الائتلافات القبطية والقوى الثورية للمطالبة بوقف الاعتداءات على الكنائس والمطالبة بإقرار قانون الموحد لبناء دور العبادة بمصر.

وكانت كنيسة قرية 'سرسنا' بمركز طامية بالفيوم قد تعرضت لاعتداء من مجهولين قبل يومين؛ احتجاجا على قيام الكنيسة بالبناء في قطعة أرض مملوكة لها بجوار المبنى الرئيسي للكنيسة، وتم عقد جلسة صلح بين الكنيسة والمسلمين بالقرية.

------------------
يو بي اي + ا ش ا

ليست هناك تعليقات: