الثلاثاء، 19 فبراير 2013

الاحتلال الاسرائيلي يعيد تزويد تركيا بالأسلحة المتطورة


شباب المهجر -- ذكرت صحيفة "زمان" التركية أن إسرائيل تنازلت الشهر الماضي عن قرار رفض تسليم تركيا أجهزة إلكترونية متبقية في إطار صفقة سابقة بينهما. وأوضحت الصحيفة في عددها الصادر يوم الأحد 17 فبراير/شباط، أن "إسرائيل كانت قد أبرمت صفقة الأجهزة الإلكترونية الحربية مع تركيا بموجب مناقصة رسمية تركية.../...

هذا وقد قامت إسرائيل بتزويد تركيا قبل وقوع حادث سفينة "مرمرة الزرقاء" عام 2010 بنظامين إلكترونيين حربيين، ولكن رفضت بعد ذلك تسليم الأنظمة المتبقية"، بحسب ما نقلته وكالة أنباء الشرق الأوسط.

وأشارت إلى أن إسرائيل رفضت إرسال أجهزة الحرب الإلكترونية على إثر التوتر المتصاعد بين البلدين، وذلك بعد حادث السفينة "مرمرة الزرقاء" لنصبها على طائرات الإنذار المبكر "آواكس"، التي اشترتها تركيا من أمريكا بقيمة 1,5 مليار دولار بهدف رصد كل تحركات دول المنطقة، وخاصة التحركات على حدودها مع الدول المجاورة ضمن إطار مشروع "نسر السلام".

وذكرت الصحيفة إن قيادة القوة الجوية التركية لم تستفد حتى الآن من المشروع بسبب التأخير في تنفيذه لأسباب متعلقة بأمريكا وأخرى بإسرائيل وبالتالي تعطيله لمدة ثلاثة أعوام على الأقل.

----------
جهينة نيوز

ليست هناك تعليقات: