الجمعة، 8 فبراير، 2013

مسلحون يهاجمون ثكنة للجيش شرق الجزائر


شباب المهجر -- قتل مسلحان وأصيب ستة جنود في اشتباك أعقب مهاجمة مسلحين ثكنة عسكرية للجيش بخنشلة جنوب شرقي الجزائر. وفي التفاصيل فقد ذكرت مصادر أمنية في الجزائر ان خمسون مسلحا شنوا ليل الاربعاء الخميس هجوما على ثكنة عسكرية بخنشلة جنوب شرق الجزائر مستعملين قذائف مضادة للدروع (ار بي جي) ورد الجيش باستخدام الطائرات والمدفعية ما اسفر قتل اثنين من المهاجمين وجرح ثالث بينما واصيب ستة جنود.../...

كما اشارت المصادر الى القاء القبض على احد المسلحين.

واكد مصادر امنية ان "الاسلحة التي استعملت في الهجوم مصدرها ليبيا، كما كان من بين الارهابيين الذين شاركوا في هذا الهجوم ليبيون وتونسيون".

واضافت المصدر ان الهجوم بدأ باختطاف مدنيين، أحدهما سائق شاحنة تموين الثكنة بالمواد الغذائية.

وتابعت "تم اقتحام الثكنة على مرحلتين، الأولى بواسطة الشاحنة وأسلحة ثقيلة، فيما ظلت المجموعة الثانية في الخلف، حيث تبادل جنود الجيش والعناصر الإرهابية إطلاق النار في اشتباك دام 3 ساعات"

وقال ان "الجيش استنجد بالطائرات والمروحيات ومدفعية ميدان من مناطق مجاورة ليتم القضاء على إرهابيين اثنين وينسحب باقي أفراد المجموعة".

وتجري عمليات تمشيط واسعة للبحث عن المجموعة المسلحة التي اقتادت معها الشخصين المختطفين بينما يجري التحقيق مع المسلح المقبوض عليه.

-------
وكالات

ليست هناك تعليقات: