الاثنين، 18 فبراير 2013

ناصر يروي تفاصيل بين الرئيس رفيق الحريري والسيد نصر الله


شباب المهجر -- كشف مستشار الرئيس الشهيد رفيق الحريري، مصطفى ناصر أن الرئيس رفيق الحريري جاء ليمد يده إلى الأمين العام لحزب الله السيد حسن نصر الله لحماية المقاومة وليس لسحب سلاحها. وذكر ناصر في مقابلة مع قناة "الجديد" أن الحريري قال يوماً لنصر الله "ادفع كل ثروتي لتحرير فلسطين لكن لا أرسل ابني ليموت هناك سبقتني يا سيد"، معلناً أن "الحريري قبل إغتياله كان على وشك التحالف مع حزب الله في الانتخابات النيابية".../...

وقال "بعد الاغتيال استكمل الاتفاق مع الرئيس سعد الحريري وتجلى هذا التفاهم باتفاق في الرياض وورقة مزقها رئيس الحكومة السابق فؤاد السنيورة لحظة سلمته إياها وقال لي: "والد سعد لا يقدر أن ينفذ هذا الاتفاق، أنا لا أقبل به".

وأوضح ناصر أن الإجتماعات التي كان يشارك فيها، كانت تضم إضافة إليه 3 أشخاص هم الرئيس رفيق الحريري والسيد نصر الله والمعاون السياسي للامين العام لحزب الله حسين خليل.

ليست هناك تعليقات: