الجمعة، 1 فبراير، 2013

"بلاك بلوك" تنفي ضبط أحد عناصرها ...

وبحوزته مخطط إسرائيلي


شباب المهجر -- نفت مجموعات "بلاك بلوك" التي ظهرت في مصر مؤخرا ما تردد من أنباء حول القبض على أحد أعضائها، وبصحبته مخطط إسرائيلي يستهدف شركات البترول والمواقع الحيوية. وقال بيان مشترك لمجموعات "بلاك بلوك"على "فيس بوك" ، مساء الخميس، "إن من تم القبض عليهم فى أحداث أمس هم نشطاء سياسيون غير منتمين لمجموعات "البلاك بلوك".../...

مضيفا: "من الثوار إلى وزارة الداخلية.. جميع العناصر التي تم القبض عليها باعتبارهم تابعين لـ'البلاك بلوك' هم مجرد نشطاء سياسيين، وليسوا تابعين لنا، إنما التنظيم الحقيقي لن تستطيع وزارتكم أو رئيسكم، بل وجماعتكم المساس بفرد واحد منهم.. الثورة مستمرة والمجد للشهداء"، على حد قول البيان.

وأضاف البيان، بالحرف الواحد: "وإحنا من مكاننا هنا بنوضح.. مش أي حد يلبس (ماسك أسود) يبقى (بلاك بلوك).. ومتحاولوش تشوهوا الفكرة عشان مش هتعرفوا".

كما وجهت تلك المجموعات 3 رسائل شنت فيها هجومًا شديدًا على جبهة الإنقاذ والمؤسسات الدينية التى تبنت "وثيقة الأزهر" اليوم والمبادرة التي نتجت عنها، وعلى رأسها "الأزهر والكنيسة"، فضلا عن مؤيدي تلك المبادرات، أعربت فيها عن رفضها تلك المبادرات، وتحفظها عليها، فى ظل استمرار غياب العدل والقصاص، على حد قولها.

وكانت قد اعلنت وكالة أنباء الشرق الأوسط المصرية نقلا عن النيابة العامة ضبط "مخطط إسرائيلي" يستهدف تخريب شركات البترول والمواقع الحيوية مع شاب متهم بالانتماء لحركة "بلاك بلوك.

وبحسب بيان للنيابة العامة فقد تم "ضبط أحد المتهمين بالانتماء لتنظيم "بلاك بلوك" داخل أحد العقارات المطلة على ميدان التحرير وبحوزته مخطط إسرائيلي يستهدف شركات البترول والمواقع الحيوية، وخريطة بهذه الأماكن، وإرشادات بإشعال النيران في بعض الأماكن".

ويواجه المتهم الذي تحقق معه نيابة أمن الدولة العليا عددا من التهم أبرزها "الانضمام لجماعة غير مشروعة والتخريب والإتلاف العمدي للممتلكات العامة والخاصة".

وقالت النيابة إن الشخص الذي لم تدل بأي تفاصيل عنه، اعترف بأنه عضو في مجموعة "بلاك بلوك" وأن له رقما مشفرا للتعامل مع زملائه في المجموعة، لافتة إلى أنه "كان يرتدي الملابس المميزة لعناصر بلاك بلوك".

وأعلنت النيابة في البيان نفسه أنه جرى ضبط شخص بمدينة المحلة الكبرى بعد أن طلب إنتاج كمية من الأقنعة والملابس لعناصر مجموعة "بلاك بلوك" من أحد أصحاب المصانع.

وظهر شباب من "بلاك بلوك" يرتدون أقنعة سوداء تغطي شعرهم وأجزاء من وجوههم وقمصانا سوداء في منطقة الاشتباكات التي دارت بين الشرطة ومتظاهرين بالقرب من ميدان التحرير في القاهرة خلال الأيام الاخيرة."

وأعلن النائب العام المصري طلعت عبد الله الذي عينه الرئيس المصري قبل شهرين، الثلاثاء، أنه قرر ملاحقة أعضاء مجموعة تطلق على نفسها "بلاك بلوك" باعتبارها "إرهابية".

وتشهد مصر أعمال عنف منذ الجمعة الماضي أسفرت عن 56 قتيلا بحسب آخر حصيلة لوزارة الصحة، معظمهم في مدن منطقة قناة السويس وخصوصا بورسعيد.

ليست هناك تعليقات: