الجمعة، 8 فبراير، 2013

حقوقي عربي: الغرب يتجاهل جرائم السعودية


شباب المهجر -- قال رئيس المنظمة العربية لحقوق الإنسان في بريطانيا أمجد سلفيتي إن الدول الغربية التي تربطها علاقات بالسعودية تغض النظر عما ترتكبه هذه الدولة من انتهاكات بحق أبناء شعبها.../...

 وأضاف سلفيتي في تصريح لقناة العالم أنه لو كانت السعودية دولة من دون نفط لكانت محط أنظار العالم باستمرار بسبب قمعها المتظاهرين المطالبين بحقوقهم المشروعة في البلاد مشيرا إلى أن الطامعين بنفط هذه الدولة يحاولون أن يغطوا الجرائم التي يمارسها النظام الحاكم في السعودية بحق مواطنيه الأبرياء.

وأوضح سلفيتي أن المصالح التي تربط السعودية بالدول الغربية تؤثر بشكل مباشر على نزاهة تصرفات تلك الدول وتعاملها مع السلطات السعودية.

وانتقد سلفيتي المحاكمات السرية التي تجري في السعودية مبينا أن هذه المحاكمات هي طريقة غير مرغوبة في التعامل مع المتهمين.

وتابع سلفيتي أن العدالة يجب أن تلاحظ وتلمس وأن المعايير الدولية تحتم أن تكون هناك محاكمات علنية متسائلا لماذا تصر الحكومة السعودية على المحاكمات السرية؟

 هذا وشدد سلفيتي على أن تكون المحاكم في السعودية عادلة ويجب أن تعطي الفرصة الكاملة للمتهم بالدفاع عن نفسه حسب المعايير والقوانين الطبيعية المتبعة في العالم.

وختم سلفيتي حديثه بالقول إن ممارسة الحقوق المدنية والحقوق التي تتعلق بالتظاهر والإحتجاج والتعبير عن الرأي مكفولة في الإعلان الدولي لحقوق الإنسان غير أن النظام السعودي ينتهك هذه الحقوق بشكل مبرمج ودائم ولم يأخذ بعين الإعتبار كثيرا من الإنتقادات التي توجه إليه.

ليست هناك تعليقات: