الثلاثاء، 5 فبراير، 2013

الفاتيكان يرفض استقبال وفد "المعارضة السورية" ...

لدعمها الإرهاب


شباب المهجر -- كشف مصدر إعلامي مطلع أن البابا بينيديكتوس السادس عشر رفض طلبا فرنسيا لتحديد موعد لرئيس "ائتلاف الدوحة" معاذ الخطيب ونائبه جورج صبرة، وقال المصدر: إن السفير الفرنسي لدى دولة الفاتيكان برونو جوبير طلب الأسبوع الماضي بشكل رسمي موعداً للخطيب وصبرة مع قداسة البابا، لكن هذا الأخير رفض الطلب الفرنسي.../...

وأوضح المصدر أن الطلب الفرنسي تضمن رغبة الخطيب ونائبه بشرح موقف المعارضة التي يمثلها من وضع المسيحيين في سورية، وما تتناقله وسائل الإعلام من أنباء حول ما يتعرضون له من اضطهاد على أيدي المجموعات المسلحة التابعة لها.

لكن موقف سكرتاريا الفاتيكان، الذي أبلغ رسميا للسفير الفرنسي، أكد على أن هذا الموعد لن يجري تحديده قبل أن تصدر المعارضة السورية في الخارج التي يمثلها الخطيب موقفا رسميا تدين فيه ما يتعرض له المسيحيون في سورية على أيدي المسلحين المتطرفين.

وقال المصدر إن سكرتاريا الفاتيكان حرصت على تذكير السفير الفرنسي بأن هذه المعارضة التي يمثلها الخطيب عبرت بشكل واضح عن دعمها لتنظيم القاعدة، الممثل بـ"جبهة النصرة" رغم أنه يضطلع بجزء كبير من الاعتداءات التي تشن على المسيحيين في سورية، فضلاً عما تضطلع به مجموعات أخرى مسلحة تابعة لجماعة الإخوان المسلمين التي تشكل العمود الفقري للائتلاف.

---------------------
وكالات + جهينة نيوز

ليست هناك تعليقات: