الأربعاء، 6 فبراير 2013

فابيوس: القوات الفرنسية ستبدأ الانسحاب من مالي ...

اعتبارا من مارس المقبل


شباب المهجر -- اعلن وزير الخارجية الفرنسي لوران فابيوس في مقابلة تنشر الاربعاء انه من المفترض ان تبدأ القوات الفرنسية المنتشرة في مالي انسحابها من هذا البلد "اعتبارا من آذار/ مارس اذا سار كل شيء كما هو متوقع". وقال فابيوس لصحيفة 'مترو' "اعتقد انه اعتبارا من آذار/ مارس، اذا سار كل شيء كما هو متوقع، يفترض ان ينخفض عدد الجنود الفرنسيين" الذين يقاتلون حاليا المجموعات الاسلامية المسلحة في شمال مالي والبالغ عددهم حوالى اربعة الاف جندي.../...

واضاف ان "فرنسا لا تنوي البقاء دائما في مالي. الافارقة والماليون انفسهم هم من يجب ان يحفظ امن هذا البلد ووحدة اراضيه وسيادته".

وتابع الوزير الفرنسي "لهذا السبب سوف نسلم، تدريجيا، المهمة إلى البعثة العسكرية الافريقية. اما نحن فسنواصل التحرك في الشمال حيث لا تزال هناك معاقل ارهابية".

ومن المفترض ان يبلغ عديد البعثة العسكرية الافريقية عند اكتمالها حوالى ستة الاف جندي، غير ان ثلث هؤلاء فقط وصل إلى مالي. واضافة الى هذه القوة فان كتيبة تشادية كاملة مؤلفة من الفي جندي انتشرت بالكامل تقريبا في مالي.

-------
ا ف ب 

ليست هناك تعليقات: